عمليّة نفخ الشفاه

تكبير الشفاه بحقن الدهون أو السيليكون:
تهدف عمليّة نفخ الشفاه إلى تكبير الشفاه وتعزيزها بشكلٍ دائم دون المخاطرة بردود أفعال تحسسية أو أيّة مشاكل محتملة.
يمكن إجراء عمليّة تكبير الشفاه في تركيا عن طريق تقنية تسمى تقنية حقن الدهون. حيث يقوم جراح التجميل بأخذ كميّة من الدهون الزائدة من إحدى مناطق الجسم باستعمال أداة شفط دقيقة للدهون.

الأشخاص المؤهلون لعمليّة نفخ الشفاه:
إن الأشخاص المؤهلين لإجراء عمليّة نفخ الشفاه هم أشخاص يتمتعون بصحة جيدة ولديهم:
تجاعيد أو خطوط على الشفاه.
شفاه رقيقة نتيجة الوراثة أو الشيخوخة.
مرضى يرغبون في شفاه بارزة وواضحة.

التحضير لعمليّة نفخ الشفاه:
قبل شهر واحد من عمليّة نفخ الشفاه
إذا كنت من المدخنين، فننصحك وبشدة بالتوقف عن التدخين قبل عمليّة نفخ الشفاه لمدة معينة..
قبل أسبوع واحد من عمليّة نفخ الشفاه
للتقليل من حدة النزيف والكدمات ومخاطر التورم، عليك تجنب تناول الأدوية التي تساعد على تمييع الدم ومضادات الالتهاب.
تأكد من ارتداء ملابس فضفاضة ومريحة والتي يمكن خلعها بسهولة لتجنب رفعها على وجهك وإصابة فمك.

إجراءات عمليّة نفخ الشفاه:
تتضمن عملية تكبير الشفاه جراحة رفع وتدوير للجزء الأحمر من الشفة. ويتم إدخال الحشوة عن طريق إحداث شق صغير في زاوية الفم مما يساعد على إعطاء نتيجة دائمة.

بعد إجراء عمليّة نفخ الشفاه:
بعد يوم واحد من عمليّة نفخ الشفاه
من المتوقع ظهور بعض الاحمرار والتورم حول منطقة الشفاه بعد إجراء عمليّة نفخ الشفاه.
بعد أسبوع واحد من عمليّة نفخ الشفاه
يمكن لعمليّة الشفاء من جراحة نفخ الشفاه أن تستغرق من يوم حتى أسبوعين وذلك اعتماداً على تقنية الجراحة المُستخدمة.

أسئلة متكررة حول عمليّة نفخ الشفاه:
كم تستغرق جراحة نفخ الشفاه؟
يمكن لعملية نفخ الشفاه أن تستمرّ بين 5 إلى 30 دقيقة.
بماذا سأشعر بعد عملية نفخ الشفاه؟
بعد عملية تكبير الشفاه ستشعر ببعض الألم والتورم ويستمر ذلك عادة لبضعة أيام. وفي بعض الحالات النادرة يمكن أن يستمر التورم والاحمرار لمدة تصل إلى أسبوعين.